جديد الموقع
سورة المؤمنون: من الآية 51 إلى الآية 56 => دروس التفسير        سورة المؤمنون: من الآية 50 إلى الآية 52 => دروس التفسير        سورة المؤمنون: من الآية 49 إلى الآية 51 => دروس التفسير        سورة المؤمنون: من الآية 43 إلى الآية 49 => دروس التفسير        سورة المؤمنون: من الآية 43 إلى الآية 44 => دروس التفسير        سورة المؤمنون: من الآية 30 إلى الآية 32 => دروس التفسير        سورة المؤمنون: من الآية 30 إلى الآية 41 => دروس التفسير        سورة المؤمنون: من الآية 27 إلى الآية 41 => دروس التفسير        سورة المؤمنون: من الآية 25 إلى الآية 30 => دروس التفسير        سورة المؤمنون: من الآية 22 إلى الآية 30 => دروس التفسير        

ركــــن الـفـتــاوى >> الإقتباس في اعداد الكتب
 

   » عرض الفتوى :الإقتباس في اعداد الكتب

   

ركــــن الـفـتــاوى

سؤال الفتوى مختصر : الإقتباس في اعداد الكتب
سؤال الفتوى : بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله فضيلة الشيح أقوم بالدعوة إلى الله عن طريق إعداد وطباعة الكتب ولا آخذ أجرا مقابل ذلك بل ادفع تكاليف الطباعة للمرحلة الأولى ومن ثم يباع بأسعار رمزية لتغطية إعادة الطباعة وتكاليف الموزع وهكذا , لكن سؤالي هو أني أقوم بتصميم الكتاب الذي هو من فكرتي كاملا اسمه وفصوله ومواضيعه ولكن عند الكتابة , ابحث عن ما كتب في هذا الموضوع في الانترنت واقتبس أفكار أخرى لتطعيم فكرتي الأساسية وعند البدء في الكتابة في المواضيع أبحث عن كلام مكتوب من خطبة أو مقال أو كتاب في هذا الموضوع وأضيفه في الموضوع بعد التصرف فيه من تهذيب أو زيادة أو نقصان بحيث يكون الموضوع مثلا عبارة عن تركيب لاقتباسات متصرف فيها وهكذا بقية الكتاب ولا أشير إلى ذلك داخل الكتاب هل يجوز لي ذلك , علما عندما اقتبس موضوع كامل وكبير أشير إلى مصدره وأقول عن فلان أي المؤلف وبالنسبة لمن اقتبس منهم وأقوم بتهذيبه وتركيبه كما أشرت , أقول في مقدمتي اعتمدت على عدة مصادر و جزا الله أصحابها خيرا هل عملي هذا حلال علما أني لا أقول أنا قمت بالتأليف بل بالإعداد فقط ولا آخذ مقابل ذلك أجرا رغم الوقت الطويل الذي أصرفه لإعداد البحث. و جزاكم الله خيرا
اسم المفتي: الشيخ محمد الخياط
تاريخ الاضافة: 24/04/2009   الزوار: 1804

جواب الفتوى

أقول جوابا للأخ السائل :

جزاك الله خيرا على ما تقوم به من الدعوة إلى الله تعالى ولا بأس إن شاء الله فيما تقوم به من الإقتباس من مقالات الدعاة وخاصة مِمن لا يعلنون أن حقوق الطبع محفوظة لهم و بالطبع هذا فيمن ينقل المقالات كاملة بدون تصرف.

أمَّا ما تفعله أنت من النقل من هنا وهنا وتقول هذا كتابنا فلا حرج والله أعلم.

لكن الأولى كما قال بعض السلف : من بركة العلم وشكره عزوه إلى قائله.

والسلام عليكم.


التعليقات : 0 تعليق

ايميلك

اسمك

أدخل الكود فضلا انقل الموجود بالصوره

تعليقك


القائمة الرئيسية

دروس السيرة

الصوتيات والمرئيات

استراحة الموقع

خدمات ومعلومات

شاشة عشوائية

عمر الإنسان
تحميل